-->
 

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

تكلفة عملية التكميم الدكتور عايض القحطاني | نتائج 100% مضمونة

 تكلفة عملية التكميم الدكتور عايض القحطاني

تعتبر السمنة أحد مشاكل العصر التي تصيب الكبار والصغار، ويبحث مرضى السمنة المفرطة عن أفضل طريقة للتخلص من الوزن الزائد سواء بالرياضة أو اتباع الحميات المختلفة وهناك من يلجئون للأدوية أو العمليات الجراحية كل حسب حالته نظرا لما قد يترتب على مشكلة الوزن الزائد من مضاعفات صحية خطيرة كأمراض القلب والضغط المرتفع وكذلك السكر هذا بالإضافة للآثار النفسية السلبية للمريض أيضا.

 

وسنتحدث في هذا المقال عن أشهر الطرق لإجراء عمليتي تكميم المعدة وكرمشة المعدة كنموذج للعمليات الجراحية الأشهر المتبعة لعلاج مشكلة السمنة.

كما سنتحدث عن تكلفة عملية التكميم عند الدكتور عايض القحطاني كواحد من أشهر الأطباء والجراحين في المملكة المتخصصين في هذا المجال.

تكلفة عملية التكميم الدكتور عايض القحطاني


من هو الدكتور عايض القحطاني؟

يعد بروفيسور عايض القحطاني استشاري جراحة السمنة والمناظير وكذلك الجراحة العامة واحدا من أشهر الجراحين بمجاله ليس على مستوى المملكة فحسب بل أصبحت شهرته عالمية.

 

ودكتور عايض القحطاني سعودي الجنسية يعمل كبروفيسور للجراحة العامة في كلية الطب بجامعة الملك سعود كما يعمل استشاري في جراحة المناظير والسمنة في مدينة الملك فهد الطبية وغيرها من المراكز الطبية الأشهر على مستوى المملكة.

حصل بروفيسور عايض القحطاني على العديد من الشهادات والدرجات العلمية الرفيعة من العديد من الجامعات العالمية في السعودية وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

حصد أيضا العديد من الجوائز والتكريمات المحلية والعالمية.

 

له العديد من الإنجازات في مجاله مثل علاج حالة الشاب خالد الشاعر والذي لقب بأضخم رجل على وجه الأرض بعدما تعدي وزنه 600 كجم، وقد استطاع دكتور عايض القحطاني مساعدة الشاب لفقدان حوالي 450 كجم من وزنه، هذا إلى جانب علاجه للعديد من حالات السمنة المستعصية للأطفال والعديد من المشاهير أيضا.

 

 

الفرق بين التكميم وكرمشة المعدة

هناك العديد من العمليات الجراحية التي من شأنها المساعدة على تخفيف الوزن الزائد وعلاج السمنة المفرطة، ومن ضمن هذه العمليات عمليتي تكميم المعدة وكرمشة المعدة واللتان تعتمدان في الأساس على تصغير حجم المعدة وبالتالي الشعور بالشبع سريعا وبأقل كمية من الطعام.

 

ولكن ما الفرق بين عمليتي تكميم المعدة وكرمشة المعدة؟

 

أولا: تكميم المعدة

وتعتمد فكرة هذه العملية في الأساس على تصغير حجم المعدة جراحيا عن طريق اقتطاع وإزالة جزء كبير من المعدة.

وتتم هذه العملية غالبا بحصول المريض على تخدير كلي يقوم بعدها الطبيب بإجراء عدة شقوق في البطن.

 

بعد ذلك يقوم الطبيب بإدخال منظار استكشافي للوصول للمعدة وإجراء فحص عام لها وتحديد الجزء الذي سيتم اقتطاعه منها.

بعد ذلك يقوم الطبيب بإدخال أدوات معينة من أحد شقوق البطن وإزالة جزء كبير من المعدة حوالي 70-90% من حجمها الطبيعي ومن ثم يقوم الطبيب بغلق جرح المعدة حتى يصبح شكلها مثل الموزة أو الكم ومن هنا جاءت تسمية العملية بتكميم المعدة.

تناسب هذه العملية الأشخاص الذين لديهم BMI أكبر من 40.

قد يحتاج المريض للمكوث عدة أيام بالمشفى بعد إجراء العملية.

في الغالب لا تحدث مشاكل ناتجة من العملية إلا في بعض الأحيان القليلة التي قد ينتج عنها نزيف من المعدة أو بعض الالتهابات بالمعدة وأحيانا يحدث تحسس من بعض الأدوية والأدوات المستخدمة في العملية.

 

غالبا ما يحدث شعور بالقيء والغثيان بعد العملية مباشرة سرعان ما تختفي مع الوقت وكذلك مع الحصول على الأدوية المناسبة.

بعد إجراء العملية يلتزم المريض بنظام غذائي خاص يعتمد أولا على تناول السوائل الخفيفة وبعد ذلك السوائل أو الطعام السائل المحتوي على نسبة عالية من البروتين وبعد ذلك الطعام البسيط اللين بعد مضغه جيدا ولا يعود المريض لتناول الأطعمة العادية إلا بعد حوالي 2- 3 شهور من إجراء العملية.

 

 

ثانيا: عملية كرمشة المعدة

وتعتمد هذه العملية في الأساس على تصغير حجم المعدة بواسطة إجراء غرز بها دون الاضطرار لقص جزء من المعدة.

يقوم الطبيب في معظم الأحوال بإجراء تخدير كلى للمريض غالبا ومن ثم يقوم بإدخال منظار فموي متصل بأداة معينة لعمل الغرز من خلال الفم إلى البلعوم ووصولا إلى المعدة حيث يقوم بإجراء مسح شامل عليها وتحديد الأماكن التي سيتم حياكتها من المعدة أو عمل غرز بها لتصغير حجم المعدة أو كرمشتها.

 

تتميز هذه العملية ببساطتها وقلة المخاطر مقارنة بعملية تكميم المعدة التقليدية.

تناسب هذه العملية المرضى الذين لديهم BMI من 30- 35 تقريبا.

قد يشعر المريض ببعض الآلام والغثيان بعض إجراء العملية وإن كان الأمر يختفي مع الوقت غالبا مع استخدام الأدوية المناسبة أيضا.

 

غالبا ما يغادر المريض المشفى بعد الإفاقة من البنج واطمئنان الطبيب على سير الأمور بشكل جيد ولكن قلة منهم قد يمكثون تحت المراقبة الطبية في المشفى لبعض الوقت.

 

قد يلجأ الطبيب لإعادة العملية للمريض على مدار حياته عدة مراض في حالات تمدد المعدة على سبيل المثال أو عدم عمل بعض الغرز بشكل جيد.

 

يلزم المريض أيضا اتباع نظام غذائي معين بعد إجراء العملية بدء من تناول السوائل ومرورا بالأطعمة اللينة وحتى الوصول للأطعمة الصلبة الطبيعية بعد فترة من الوقت وحسب تعليمات الطبيب.

 

ملاحظات عامة تشمل عمليات تصغير المعدة

هناك بعض الملحوظات العامة التي غالبا ما تشتمل عليها معظم عمليات تصغير المعدة ومنها عمليتي تكميم وكرمشة المعدة وتشمل:

 

1- يقوم الطبيب بإجراء فحوصات وتحاليل للمريض بشكل عام قبل تحديد مدى مناسبة العملية له.

2- لا تناسب هذه العمليات غالبا من لديهم مشاكل شديدة بالمعدة مثل التهابات المعدة المتكررة وقرحة المعدة.

3- يلزم اتباع نظام غذائي ورياضي معين بعد إجراء هذه العمليات للمساعدة على نجاح الغرض من العملية لأقصى حد.

4- يستطيع المرة فقدان حوالي 50% من الوزن الزائد بعد إجراء العملية بحوالي العام ونصف وقد تزيد النسبة أو تقل تبعا للالتزام بتعليمات الطبيب واستجابة جسم المريض وغيرها من العوامل الأخرى.

5- بعد إجراء العملية تصبح كميات الطعام التي يتناولها المريض قلية ويصبح المريض سريع الشبع وبالتالي يجب التركيز على تناول الأطعمة المفيدة وعدم شرب الماء مع الطعام لتجنب سرعة امتلاء المعدة وعدم وجود مساحة كافية للطعام.

 

 

تكلفة عملية التكميم عند الدكتور عايض القحطاني

تختلف أسعار عمليات تكميم المعدة بشكل عام تبعا لعدة عوامل منها:

 

1- مكان إجراء العملية.

2- الفحوصات والتحاليل والإجراءات المبدئية التي قد يحتاجها المريض.

3- التقنيات والأدوات المستخدمة في العملية.

4- الخطوات الإضافية التي قد تحتاجها العملية.

5- شهرة الطبيب، ويعد دكتور عايض القحطاني من أمهر الأطباء في هذا المجال ومع ذلك فإن أسعار عملياته لا تتسم بالمبالغة كحال بعض الجراحين الآخرين.

 

وتبلغ تكلفة هذه العملية في المتوسط في المملكة العربية السعودية حوالي 30000- 40000 ريال سعودي أو ما يقرب 15000   دولار امريكي تقريبا.

 

 

تجربتي مع الدكتور عايض القحطاني كرمشة المعدة

يروي أحد الشباب تجربته مع عملية كرمشة المعدة التي أجراها له دكتور عايض القحطاني قائلا: كنت أعاني لعدة سنوات من ازدياد وزني بصورة كبيرة.

ورغم اتباعي العديد من الوسائل لانقاص وزني سواء الرياضة أو الحميات الغذائية أو حتى بعض العقاقير الطبية إلا أن ذلك لم يجد نفع بصورة كبيرة فنصحني أحد الأصدقاء بالتوجه للدكتور عايض القحطاني نظرا لشهرته الكبيرة في هذا المجال وبالفعل ذهبت للدكتور عايض.

 

وبعد أن أجرى لي الكثير من الفحوصات أخبرني بأن عملية كرمشة المعدة تعد الحل الأمثل لحالتي، ومع إنني كنت متخوفا بادئ الأمر إلا أن سمعة البروفيسور عايض الطيبة في هذا المجال شجعتني على اتخاذ القرار وبالفعل فقدت الكثير من وزني في ما يقرب العام ونصف بعد العملية دون أي تعقيدات تذكر ومع اتباع تعليمات الطبيب بكل دقة.

 

إن اتباعك نظام حياة صحي بدء من تناول الطعام الصحي وحتى ممارسة الرياضة بشكل منتظم يقيك من الإصابة بالسمنة المفرطة وما يترتب عليها من مشاكل صحية خطيرة.

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

الصفحات

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

جميع الحقوق محفوظة

الابتسامة

2016